تقديم سماحة العلامة 

الشيخ الدكتور/ صالح بن فوزان الفوزان

عضو اللجنة الدائمة للإفتاء, وعضو هيئة كبار العلماء

الحمدلله الذي هدانا للإسلام, ونسأله أن يثبتنا عليه ويجنبنا الفتن ودعاتها, والصلاة والسلام على نبينا محمد لا نجاة إلا باتباعه. أما بعد:

فإن الكفار في هذه الزمان قد تألبوا على العرب والمسلمين ليدمروا بلادهم, ويفرقوا جماعتهم, ويقطعوا مواردهم بما يسمونه (الربيع العربي) - وهو في الحقيقة التدمير الغربي-, فأشعلوا الثورات في بلاد العرب والمسلمين, وجندوا من أبناء المسلمين من يمهد لهذه الثورات بالدعاية لها, وإلتماس المبررات لها.

وبين أيدينا كتاب ظهر يسمى (أسئلة الثورة), وهو في الحقيقة الدعوة الى الثورة وشق عصا الطاعة وتفريق الجماعة, معتمداً على شبهات يستقيها من مقالات أعداء الإسلام, معرضاً عن أدلة الكتاب والسنة التي توجب السمع والطاعة ولزوم الجماعة, محاولاً تأويلها وتحريفها, وقد قيض الله له من يعمل لدفع خطره عن المسلمين برد شبهاته, وإبطال تأويله, كما قال الإمام أحمد رحمه الله: الحمد لله الذي جعل لكل فترة بقايا من أهل العلم  ينفون عنه تأويل الجاهلين, وانتحال المبطلين. وممن رد على هذا الكتاب فضيلة الشيخ: فهد بن سليمان الفهيد, بكتاب سماه: " الجناية على الإسلام في كتاب أسئلة الثورة", فجزاه الله خير الجزاء على ما قام به من هذا الجهد, وبارك في علمه وعمله. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.

كتبه: صالح بن فوزان الفوزان

عضو هيئة كبار العلماء

 

 

  • A-
  • A
  • A+
جديد المقالات

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Today54
This month1473
Total77795

Visitor IP : 54.144.46.205

Who Is Online

Guests : 2 guests online
Powered by CoalaWeb

القائمة البريدية

 للإشتراك في القائمة البريدية فضلاً ادخل عنوان الايميل الخاص بك